المعرفة ثقافة
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه


لا نقول بأننا الأفضل ، لكن نسعى لتحقيق ذلك ، مرحبا بك يا زائر فى منتديات المعرفة ثقافة.
 
الرئيسيةأقرأ القرآن الكريم كأنك تلمسه بيدكس .و .جبحـثالتسجيلدخول






ترجم الصفحة حسب لغتك
المواضيع الأخيرة
» حقائق ومعلومات
الأربعاء يوليو 11, 2018 12:30 pm من طرف امين م ق

» الاختلاف و الاتفاق
الأحد يوليو 08, 2018 1:58 pm من طرف امين م ق

» هل تريد فعلاً تحقيق أهدافك؟
السبت يوليو 07, 2018 11:02 am من طرف امين م ق

» خواطر عابرة والصراع بين الجسد والروح بين «جسدك ور
الأربعاء يونيو 27, 2018 11:50 am من طرف abou khaled

» *المُفلِس* رسب بسبب *(المعاملات)* لا بسبب
الثلاثاء يونيو 26, 2018 12:38 pm من طرف abou khaled

»  كلام في غاية الروعة للدكتور عمر عبد الكافي
الإثنين يونيو 25, 2018 6:24 pm من طرف abou khaled

» كلّ الناس سواسية فى مقامٍ واحد يوم القيامة
الإثنين يونيو 25, 2018 12:13 pm من طرف abou khaled

»  سوق قام ثم انفض
الإثنين يونيو 18, 2018 12:13 pm من طرف abou khaled

» علامة قبول رمضان
السبت يونيو 16, 2018 6:47 pm من طرف abou khaled

» العبرة بالخواتيم
الأربعاء يونيو 13, 2018 11:10 am من طرف abou khaled

» أيها الحبيب ..ترفق .. لا ترحل .. أما تسمع أنين المحبين لك؟!
الإثنين يونيو 11, 2018 1:19 pm من طرف abou khaled

» أفكار_سهلة للعشر الأواخر من رمضان. ___________ بداية ...لعلك لم تحُسن الإستقبال فإنك تُحسن الوداع ،
الخميس يونيو 07, 2018 2:28 pm من طرف abou khaled

»  اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
الخميس يونيو 07, 2018 11:44 am من طرف abou khaled

» المراتب السبع في قيام ليلة القدر
الأربعاء يونيو 06, 2018 11:35 am من طرف abou khaled

» الزكاة السنغافورية
الثلاثاء يونيو 05, 2018 1:51 pm من طرف abou khaled

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
مواقع صديقة مهمة ومفيدة



تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط المعرفة ثقافة على موقع حفض الصفحات
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 3471 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو meroo abdo فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 10983 مساهمة في هذا المنتدى في 4833 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 199 بتاريخ الجمعة فبراير 25, 2011 8:04 am

شاطر | 
 

 عمل وليس وظيفة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ayat edara
مبدع جديد
مبدع جديد


عدد الرسائل : 8
البلد : الأردن
تاريخ التسجيل : 28/11/2016
نقاط : 1218
السٌّمعَة : 0
احترام قوانين المنتدى :




مُساهمةموضوع: عمل وليس وظيفة   الخميس ديسمبر 01, 2016 2:55 pm

عمل وليس وظيفة

يتمثل الهدف الرئيسي من وجود أية مؤسسة ربحية خاصة في تحقيق أعلى نسبة ربح ممكن عن طريق تقديم المنتج أو الخدمة التي تتميز بتوافر كل المواصفات العالمية للجودة. وفي سبيل تحقيق هذا الهدف تقوم الإدارة بصياغة الخطط الاستراتيجية التي تشمل تحديداً واضحاً لمهام كل قسم تبعاً للتخصصات التى يتضمنها، ويلي ذلك توزيع هذه المهام على الإدارات المختلفة لتقوم بتنفيذها وفقاً لجدول زمني محدد.

وعلى الرغم من كفاءة وفاعلية عملية التخطيط التي تقوم بها الإدارة، فإنها قد تفاجأ في بعض الأحيان بعدم تحقق النتائج المرجوة، مما يثير التساؤل: من أين يأتي الخلل؟ وما سبب عجز المؤسسة عن تحقيق أهدافها رغم توافر كل الموارد الاقتصادية اللازمة لتحقيق هذه الأهداف؟

وفي سبيل رغبة الإدارة في التعرف على مواطن القصور، قد تراجع عناصر كل من مرحلتي التخطيط والتنفيذ لاكتشاف الأسباب التي نتج عنها هذا الخلل. وقد تقوم الإدارة في هذا المجال بدراسة عوامل عدة، ولكن تتجاهل تأثير عنصر مهم في تنفيذ الخطة، ألا وهو العنصر البشري الذي يمثل أصلاً من أصول الشركة وعنصراً فعالاً في نجاحها.

ولذا فإنه من المهم بمكان دراسة طريقة تفكير الموظفين ووجهات نظرهم حول طبيعة الوظائف التي يؤدونها، وأيضاً طبيعة مشاعرهم تجاه هذه الوظائف. وتساهم هذه الدراسة في تحديد أسلوب تأدية الموظفين لمهام عملهم، ومستوى كفاءتهم الإنتاجية، وانعكاس ذلك على كفاءة وفاعلية أداء المؤسسة بصفة عامة، ومن ثم قدرتها على تحقيق أهدافها.

ويتضح مما سبق ضرورة قيام الإدارة بتعزيز رغبة الموظفين في التعامل مع الوظيفة على أنها عمل إبداعي يساهم فيه كل المبدعين لينتجوا عملاً راقياً ومتميزاً تتحقق فيه أعلى معايير الجودة والحرفية، والتأكيد على أنها ليست مجرد وظيفة يأتي إليها الموظف في ميعاد محدد وينتظر بفارغ الصبر حتى يأتي موعد مغادرته محاولاً تقليل إنتاجيته لأدنى مستوى ممكن خلال فترة الانتظار ما بين القدوم والمغادرة. ويمكن للإدارة تحديد الموظف الذي يتبع هذا الأسلوب من خلال انخفاض إنتاجيته، وغيابه المتكرر، وتأخره عن العمل، وعدم وجوده في مكتبه لفترات طويلة، واستئذانه المتكرر، وكذلك عدم التزامه بالجدول الزمني لأداء مهامه.

ويتعين على الإدارة أن تنتهج كل الوسائل والسبل المتاحة لتغيير أسلوب أداء الموظف من شخص يهتم فقط بالحضور في مكان العمل ليحصل على الراتب إلى موظف يعمل وفقاً لمنظومة تلتزم بتنفيذ خطة العمل في مواعيدها المحددة. ويمكن للإدارة تحقيق ذلك من خلال إيجاد رابط مادي ووجداني بين الموظف والوظيفة، مما يولد لديه الحافز للعمل بالكفاءة المطلوبة. وعلى الرغم من أهمية الرابط المادي، فإن الرابط الوجداني والمعنوي يلقي بظلال أكثر تأثيراً على أداء الموظف.

ولإيجاد هذا الرابط، يجب على الإدارة توفير المناخ الملائم للإبداع والابتكار في العمل. ويمكن تحقيق ذلك من خلال إمداد الموظف بجميع المعلومات المناسبة التي تساعده على تكوين تصور عام عن رؤية المؤسسة، وأهدافها، والأداء المتوقع منه، وذلك بالإضافة إلى ضرورة إبلاغ الموظف بجميع المتغيرات التي ترتبط بمجال عمله، والتي قد تؤثر على أدائه لوظيفته. وتعزيزاً لما سبق، فإنه من المهم أيضاً دعوة الموظف للمشاركة في اتخاذ القرارات التي تؤثر على عمله كلما أمكن ذلك، وكذلك من المهم مناقشة اقتراحات الموظف، والاهتمام برأيه في حل المشاكل التي قد تعترض طريقه في أثناء تأديته لوظيفته.

ويتعين أيضاً على الإدارة أن تهتم بالتغذية المرتدة من خلال تخصيص أوقات محددة وثابتة للاجتماع مع موظفي كل إدارة على حدة للحصول منهم على المعلومات والأحداث أو المشاكل التي قد تؤثر على تحقيق الأهداف المرجوة، وتمثل جميع التدابير السابقة أهم الطرق المتبعة بصفة عامة لتحسين إنتاجية العنصر البشري في المؤسسة، ويمكن للإدارة أن تبتكر أساليب أخرى إضافية حسب ما يتطلبه نظام العمل في المؤسسة. ورغم اختلاف التدابير والأساليب التي تتبعها الإدارة، فإنه من الضروري في كل الأحوال التأكيد بشكل مستمر على أهمية الدور الذي يقوم به الموظف في المؤسسة ومدى مساهمة إنتاجيته في تحقيق أهدافها، وزيادة القيمة المضافة في المجتمع ككل.

بقلم : ناهد زكي
إدارة.كوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امين م ق
مبدع فضي
مبدع فضي
avatar

عدد الرسائل : 534
البلد : بنغازى ليبيا
تاريخ التسجيل : 05/03/2010
نقاط : 7162
السٌّمعَة : 2
احترام قوانين المنتدى :




مُساهمةموضوع: رد: عمل وليس وظيفة   الثلاثاء يناير 17, 2017 1:29 am

انا ارى ان اهم عامل للنجاح ان يستطيع مدير اى ادارة ان ينمى حب العامل او الموظف لوظيفته فكلما احب العامل وظيفته كلما زاد فى الابداع والعمل ...
والشكر للسيدة ناهد على طرحها الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمل وليس وظيفة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المعرفة ثقافة :: قسم التنمية البشرية والمساندة النفسية :: منتدى المقالات ذات البعد الثقافي والتعليمي-
انتقل الى: